logo
0
English

التقشير البارد

ما هو التقشير البارد

يعد التقشير البارد تقنية علاجية وتجميلية فعالة في علاج  التصبغات وإزالة البقع وتوحيد لون الجلد، وبديلاً مثاليًا للتقشير الحمضي القوي القديم الذي كان يزيل الطبقات الحيوية الهامّة من البشرة، فالتقشير البارد يستخدم تركيزًا أقل من حمض اللاكتيك وبالتالي يُصنّف بأنّه وسيلة آمنة وفعّالة وأكثر لطفًا على البشرة من غيرها، ويوصىي الخبراء بالخضوع لجلسة تقشر بارد لمدة ساعة بشكل دوري كل 6 أشهر او عام، ويتم إجرائه على خطوتين؛ الخطوة الأولى تتم في العيادة بإشراف الطبيب المختص، وهي تُشكل ما نسبته 60% من العلاج، أمّا الخطوة الثانية فيتم إجرائها في المنزل وتُشكل ما نسبته 40% من العلاج.

سبب تسمية التقشير البارد

سُمي التقشير البارد بهذا الاسم لأنه بارد على البشرة ويُعد إجراء آمن ولا يُسبب ألم أو احمرار أو حرارة كباقي أنواع التقشيرات الكيميائية الآخرى، كما أنه مناسب لجميع أنواع البشرة بمختلف أنواعها وألوانها، حتى البشرة المتهيّجة أيضًا.

فوائد التقشير البارد

للتقشير البارد العديد من الفوائد التي تمنح البشرة صحة وحيوية مميزة، وفيما يلي بعض من أهم هذه الفوائد:

  • يزيل البقع الداكنة  التصبغات .
  • فعال في علاج الكلف .
  • ينظم إفراز دهون البشرة.
  • يُفتّح لون الجلد.
  • يقلل من الآثار التي تظهر مع التقدم في السن.
  • يعالج النمش والندب وحب الشباب.
  • يحفز إنتاج الكولاجين.
  • يقلل من ظهور التجاعيد.
  • يقلل المسام والبثور.
  • يعمل على تحسين نسيج الجلد.

التقشير الأسباني - تقشير لوميكس - تقشير كوزملاين - تقشير ديرميلان

 

 

مكونات التقشير البارد

يُستخدم في التقشير البارد عدة مكونات بعضها يوضع ما قبل التقشير، والبعض الآخر بعد التقشير ومن أهمها الأحماض والمُقشرات، مثل: حمض اللاكتيك والكوجيك والازيليك والفايتيك والاسكوربيم.

خطوات إجراء التقشير البارد

يتم اتباع خطوات محدّدة عند إجراء التقشير البارد، وفيما يلي تفصيل لذلك:

  • تقييم وضع البشرة بواسطة طبيب جلدية مختص.
  • تحديد المناطق التي تحتاج للتقشير.
  • تعقيم وتقييم وتنظيف المكان المحدد بالكحول وتركه لمدة معينة.
  • وضع المواد الخاصة كقناع كوزميلان أو ديرماميلان حسب الطريقة التي ستتبع.
  • استكمال العلاج بالمنزل باستخدام مرطبات البشرة واتباع إرشادات الطبيب.

التقشير البارد لكامل الجسم

يُساهم تقشير الجسم بتقنية التقشير البارد في إزالة خلايا الجسم الميتة وإزالة الحبوب بأنواعها ومنها حبوب الشباب، علاوةً على أنه يُساعد وبشكل كبير في تخليص البشرة من التجاعيد، فالبشرة هي الواجهة الأولى وخط الدفاع والحماية ضد الظروف البيئية المختلفة لأجل ذلك قد يظهر على الجسم آثار عديدة مثل بقع الشمس والهالات والتصبغات المختلفة، والخطوط البيضاء المرافقة للتقدم في السن، وجميعها يمكن التقليل منها بالخضوع لجلسات التقشير البارد الذي يمكن أن يتم تطبيقه على جميع أنحاء الجسم، ومن الجدير بالذكر بأنّ هذا النوع من التقشير يمكن إجراءه في جميع أوقات السنة بخلاف بعض التقنيات التقشيريّة الأخرى التي ينصح بإجرائها بفصل الشتاء فقط.

التقشير البارد للركب

تلجأ العديد من السيدات للتخلص من دكانة واسوداد الركب وخشونتهم باستخدام الخلطات الطبيعية والعديد من التقنيات التجميلية إلّا أن التقشير البارد أثبت فعاليته بشكل أكبر بكثير من الطرق التقليدية حيث يعمل على تحسين جودة جلد الركبة وزيادة نضارته والتخلص من اسوداده بصورة ملحوظة، وفيه يقوم الطبيب المعالج باستخدام مادة ما قبل التقشير وهي مادة مقشرة خفيفة تعمل على تهيئة الجلد لوضع الكريم المقشر، ويتم توزيعها على الركبة وتركها لفترة محددة حسب الحالة حيث تتفاوت المدة الزمنية من منطقة لأخرى ومن حالة لأخرى وبحسب تقييم الطبيب، ومن ثم إضافة مادة التقشير التي تحوي على مواد مُفتحة ومقشرة وعمل تدليك ومساج للسماح للمادة الفعّالة بالنفاذ واختراق الجلد للوصول للطبقات الجلدية السفلية للحصول على النتيجة المرجوة، وتترك المادة المقشرة على الركبة من خمسة إلى عشرة ساعات بحسب الحالة وما يراه الطبيب مناسبًا، ومن ثم غسل الركبة والإلتزام بالنصائح العلاجية المقدمة من الطبيب، ويجدر التنويه إلى أنّ التقشير البارد للركب آمنة جداً وتُعطي نتائج جيدة.

التقشير البارد للمسامات

المسامات هي فتحات موجودة على سطح الجلد تكمّن أهميتها في إخراج الدهون والعرق والتخلص منهم، ولكن حين تتراكم الأوساخ والخلايا الميتة تتوسع هذه المسامات، وحينها قد يصعب التخلص منها أو إخفائها إلّا بالخضوع للتقنيات التجميلية المتقدمة، ومن أفضلها تقنية التقشير البارد، حيث لاحظت النساء اللواتي يخضعن للتقشير البارد بأنّ المسامات الواسعة في بشرتهنّ قلّ حجمها بشكل ملحوظ، ومن الجدير بالذكر أنّ التقنية المناسبة من التقشير البارد للتخلص من المسامات الواسعة هي تقنية الكوزميلان، ويتم إجرائها باتباع الخطوات التالية:

  • يُعقّم الوجه بالكحول بهدف التخلّص من أي شوائب وجراثيم.
  • يفرد قناع يشبه الطين يحوي مكونات خاصة على الوجه بواسطة فرشاة.
  • يجب الحذر من وضع القناع بالقرب من العينين والفم والأنف.
  • يترك القناع لمدة قد تصل لعشر ساعات وبحسب ما يراه الطبيب مناسبًا.
  • يغسل القناع بالماء بعد انتهاء الوقت اللازم.
  • يوضع مرهم الموميتازون، ويكرر ثلاث مرات في اليوم ولمدة تتراوح لثلاث أيام.

وبعد الإنتهاء من الخطوات السابقة سيبدأ الجلد بالتقشّر وملاحظة بعض الانتفاخات، ويجب مراعاة نصائح الطبيب مثل تجنب الخروج بالشمس لمدة ثلاثة أيام، وعند الخروج يجب الإلتزام بوضع الواقي الشمسي، وذلك لإن البشرة بعد إخضاعها للتقشير تصبح أكثر حساسية وعرضة للتصبغات مقارنة بما قبل.

التقشير البارد للمنطقة الحساسة (البكيني)

اسوداد المنطقة الحساسة تُسبب الحرج للسيدات، حيث أن هنالك عدة أسباب ينتج عنها اسمرار أو تصبغات منطقة البكيني مثل السمنة والإصابة بخلل هرموني وبعض الأمراض، و بعض الأدوية والعقاقير، لأجل ذلك يمكن أن تخضع السيدة للعلاج بتقنية التقشير البارد والذي يُعد آمن للمناطق الحساسة مثل منطقة البكيني على عكس تقنيات التقشير الأخرى، حيث تعمل على التقليل من اسوداد المنطقة وتجعلها أكثر نضارة وصحة، وينصح بعض الإخصائيين بالخضوع لتقنية الليزر للتخلص من الشعر الزائد قبل الخضوع للتقشير البارد ويعود ذلك لتجنب عودة اسوداد المنطقة مرة أخرى بسبب تكرار عملية إزالة الشعر بالطرق التقليدية المختلفة.

التقشير البارد للوجه والرقبة

يعد التقشير البارد للوجه من أكثر التقنيات آمانًا والمستخدمة لتقشير الوجه والرقبة، حيث يعمل على تقليل المسام والبثور التي تظهر على الوجه ويزيل الخلايا الميتة، فبعد الخضوع لجلسات التقشير البارد للوجه وللرقبة تصبح البشرة ناعمة الملمس، وصحية ومشرقة، وذلك يعود لتركيبة المكونات المستخدمة والتي تعمل على تقشير جلد الوجه وغالبًا ما تظهر النتائج بعد ثلاث أيام.

التقشير البارد للهالات السوداء

لا ينصح باستخدام تقنية التقشير البارد لعلاج الهالات السوداء التي تظهر أسفل العينين، وذلك لإنها منطقة حساسة جدًا يُمنع وصول مواد التقشير إليها، وإذا ما جاء أي من هذه المواد بالقرب من منطقة العين يجب إزالتها بشكل فوري كل لا تتسبب بحدوث حروق.

مميزات التقشير البارد

هنالك العديد من المميزات للتقشير البارد وفيما يلي بعضًا منها:

  • يُعد حل وبديل آمن للتقشير الكيميائي.
  • يزيل خلايا الجلد الميتة والشوائب.
  • يقلل من التهاب البشرة.
  • يجعل البشرة مشرقة ونضرة.
  • يحفز الخلايا الليفية.
  • يمكن إجراءه لأي مكان من الجسم.
  • يعد لطيف وآمن على جميع أنواع البشرة.

عيوب التقشير البارد

هنالك بعض العيوب في تقنية التقشير البارد، وفيما يلي بعضًا منها:

  • لا يصلح التقشير البارد للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 12 سنة.
  • يجب تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة أو التعرض لأي مصدر حراري، مثل أفران الطبخ، والحمام المغربي والساونا وغيرهم.
  • ينصح بتجنب الخضوع للتقشير البارد لكل من الحوامل والمرضعات.

متى تظهر نتائج التقشير البارد

قد تختلف النتائج بعد الخضوع لجلسة التقشير البارد من شخص لآخر، ولكن غالبًا ما يتم إجراء جلسة كل ثلاث شهور وقد تظهر النتائج من بعد الجلسة الأولى، والتي تتمثل بتقشر وتجدد البشرة وتحسن البقع الداكنة بشكل ملموس، أما النتائج النهائية فتظهر خلال 3 أشهر.

الترطيب بعد التقشير البارد

الخطوة الثانية من العلاج بالتقشير البارد يتم في المنزل لأجل ذلك سيقوم الطبيب بوصف بعد الكريمات المرطبة للبشرة بحسب نوع كل بشرة واحتياجها والتي تُساعد على تهدئة البشرة وترطيبها.

نصائح للراغبين بالخضوع للتقشير البارد

يُعطي الطبيب المعالج العديد من التوجيهات والنصائح للأشخاص الذين يخضعون للتقشير البارد، وفيما يلي بعضًا منها:

  • استشارة الطبيب المختص وأخذ المشورة الطبية قبل الشروع في إجراء التقشير البارد.
  • يمنع التعرض المباشر لأشعة الشمس بعد الإجراء مباشرة.
  • استخدام مرطب بشرة مناسب.
  • الالتزام بإرشادات الطبيب وتوجيهاته.
  • الالتزام بحضور جلسات المتابعة؛ فالبعض يحتاج لجلسة واحدة بينما البعض الآخر قد يحتاج لأربع جلسات.
  • مراجعة الطبيب عند ظهور أي علامات تدل على وجود رد فعل تحسسي أو ظهور أعراض غير متوقعة.

اضرار التقشير البارد

يُعد التقشير البارد من التقنيات الآمنة التي لا ينتج عنها أي أعراض صحية في أغلب الأحيان إلّا أنه من الممكن أن يشعر البعض بعد انتهاء الجلسة ببعض الاحمرار والحكة ولكنها أمور مؤقتة تزول بعد مُضي القليل من الوقت، كما ويمكن العودة للعمل بعد العلاج في غضون أسبوع أو أقل غالبًا.

الآثار الجانبية للتقشير البارد

قد ينتج عن التقشير البارد بعض الآثار الجانبية ولكنها مؤقتة وبسيطة، ومنها ما يلي:

  • الإحساس بحكة خفيفة.
  • شعور بشد في الجلد.
  • شعور بحرقة خفيفة.
  • احمرار وتورم.

متى يتقشر الوجه بعد التقشير البارد

تختلف ظهور نتائج تقشّر الوجه عند الخضوع للتقشير البارد من حالة لأخرى، وذلك يرجع إلى مقدار تركيز المواد المستخدمة في الجلسة العلاجية وقدرة تحمل واستجابة البشرة، ولكن بشكل عام تظهر النتائج بعد مضي عدة أيام من الجلسة الأولى.

العناية بالبشرة بعد التقشير البارد

يجب اتباع بروتوكول بعد الخضوع لتقنية التقشير البارد، وفيما يلي تفصيل لذلك:

  • ينصح بارتداء قبعة عند الخروج لمناطق مشمسة.
  • تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس.
  • عدم استخدام مستجضرات التجميل ولعدة أيام بعد الخضوع للتقشير البارد وللمدة التي يحددها الطبيب.
  • الالتزام بوضع الواقي الشمسي وتجديده كل ساعتين.

لا يوجد تعليقات كن اول من يعلق

EAAPD89E0jHUBAHnfG68yFjvWbfikUq74fkiTDGhZCr0xz6NSiHDwZB41ZCJ8vF0R96ATZCxVYTTCqCpDCf5nFVpWXSuhc0rC5Br2BdxTM16IMmZChXpzUCDJAc3uJx2VhxAxioZB6FVQhjKKIn4E9M0gFQ1K3JaWybniLiQbuO6NeFmlivMd8KZCSham9JcLtIZD